حكم لبس الحلقة النحاسية على اليد بقصد العلاج

حكم لبس الحلقة النحاسية على اليد بقصد العلاج

حكم لبس الحلقة النحاسية على اليد بقصد العلاج

س : حكم لبس الحلقة النحاسية على اليد بقصد العلاج ؟

ج: قال الشيخ ابن باز :والذي أرى في هذه المسألة هو ترك الأسورة المذكورة – أسورة نحاسية يراد بها علاج بعض الأمراض – وعدم استعمالها سدا لذريعة الشرك وحسما لمادة الفتنة بها، والميل إليها.

وتعلق النفوس بها، ورغبة في توجيه المسلم بقلبه إلى الله سبحانه وتعالى ثقة به واعتمادا عليه، واكتفاء بالأسباب المشروعة المعلومة إباحتها بلا شك وفيما أباح الله ويسر لعباده غنية عما حرم عليهم وعما اشتبه أمره…. إلى أن قال رحمه الله تعالى:

ولا ريب أن تعليق الأسورة المذكورة يشبه ما تفعله الجاهلية في سابق الزمان، فهو إما من الأمور المحرمة الشركية، أو من وسائلها، وأقل ما يقال فيه: إنه من المشتبهات. فالأولى بالمسلم والأحوط له أن يترفع بنفسه عن ذلك، وأن يكتفي بالعلاج الواضح البعيد عن الشبهة، هذا ما ظهر لي ولجماعة من المشايخ والمدرسين. اهـ.

وأما الشيخ ابن عثيمين – رحمه الله – فقد قال: 

ما يشعر به الإنسان من الأثر عند لبس مثل هذه الحلقة – مجرد أوهام وخيالات يتوهمها المريض، فتحصل له الراحة النفسية بناء على ذلك الوهم والخيال، ويهون عليه المرض، وربما ينبسط السرور النفسي على المرض فيزول، فهذا لا يجوز الاعتماد عليه، ولا إثبات كونه دواء، لئلا ينساب الإنسان وراء الأوهام والخيالات، ولهذا نهى عن لبس الحلقة والخيط ونحوهما لرفع المرض أو دفعه، لأن ذلك ليس سببا شرعيا ولا حسيا، وما لم يثبت كونه سببا شرعيا ولا حسيا لم يجز أن يجعل سببا، فإنّ جعْله سببا نوع من منازعة الله تعالى في ملكه وإشراك به، حيث شارك الله تعالى في وضع الأسباب لمسبَّباتِها. اهـ.

موقع مركز الفتوى (121640)

Q: What is the ruling on dealing in so-called “healing crystals” or copper Bracelets for treating sickness?

A: If something is not proven to be beneficial according to sharee‘ah or according to trial or experience, then it is not permissible to use it to treat sickness; that in turn implies that it is not permissible to sell it for the purpose of treating sickness or as a remedy, because that is helping in sin and transgression.

Shaykh Ibn ‘Uthaymeen (may Allah have mercy on him) said,   it is forbidden to wear halaqah bracelets, strings and the like to cure or ward off disease, because that is not a means that is prescribed in sharee‘ah, nor is it proven on the basis of trial and experience. So long as there is no proof that it is a means of healing in either shar‘i or scientific terms, it is not permissible to take it as a means, because taking it as a means is a kind of contesting the sovereignty of Allah, may He be exalted, and it is associating something else with Him, because He is the only One Who creates cause and effect (and such actions attribute effects to causes that Allah has not made to be such).

End quote from Majmoo‘ Fataawa wa Rasaa’il al-‘Uthaymeen, 17/70

Islam Q&A( 192206)

اتصل بنا

نسعد بتلقي ملاحظاتكم

7 + 11 =