مقدمة الموقع

إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا ، من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له ، وأشهد ألا إله إلا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله ، صلى الله عليه وسلم تسليما كثيرا     أما بعد :

قال الله تعالى ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ) . وقال تعالى : (يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً ۚ وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ ۚ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا) .  ثم أما بعد :

فيا أيها الكرام وكل من يطلع على هذا الموقع المبارك إن شاء الله ، فريضة الإحتساب والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر فريضة ربانية جليلة ووظيفة من وظائف هذا الدين عظيمة،يقول الإمام ابن العربي المالكي رحمه الله :”الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر أصل في الدين،وعمدة من عمد المسلمين وخلافة رب العالمين، والمقصود الأكبر من بعث النبيين، وهو فرض على جميع الناس مثنى وفرادى بشرط القدرة عليه” (فيض القدير 5/522) ، ويجلي هذا المعنى ويؤكده أيضا الإمام الغزالي رحمه الله حيث يقول : ” الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر هو القطب الأعظم في الدين وهو النهج الذي ابتعث الله له النبيين أجمعين ولو طوي بساطه وأهمل علمه وعمله لتعطلت النبوة واضمحلت الديانة وفشت الضلالة وشاعت الجهالة واستشرى الفساد وخربت البلاد وهلك العباد ولم يشعروا بالهلاك إلا يوم التناد”  (احياء علوم الدين 2/306)، وأعظم من ذلك وأصدق قيلا قول ربنا الكريم في كتابه الحكيم : ( وَلْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ ۚ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ) آل عمران 104. وهذه الأمة المأمور بها في هذه الآية قد تكون جماعة في بلد أو مجموعة في دائرة أو جامعة أو أناس في مجال معين يقومون بهذه الفريضة العظيمة ويؤدون فرض الكفاية فيه .

ونحن في هذا الموقع نركز على مجال معين من مجالات الاحتساب ألا وهو مجال الطب بكافة فروعه ومجالاته ولسنا نعني هنا الاحتساب الذي ذكره بعض من ألف في الاحتساب في الطب كالشيزري في كتابه “نهاية الرتبة في طلب الحسبة ” وغيره من مراقبة العاملين في مجال الطب والاحتساب على عملهم ومدى صدقهم وأمانتهم فيه ، ولكن نعني الاحتساب على ما أصاب هذا المجال من انحراف عن جادة الصواب في بعض تطبيقاته ومزاولاته سواء من العاملين فيه أو المستفيدين منه أو سياسات العمل فيه والتي قد يعتريها شىء من المخالفات الشرعية . إذن هي محاولة لإعادة البوصلة في هذا المجال للمسار الصحيح والهدي الإسلامي المستقيم خاصة وقد داخل مجال الطب كثير من الأخطاء والمنكرات التي استساغها بعض العاملين فيه وغير العاملين فيه ورأوا أنها الصواب الذي لا غاية بعده .

نحن في هذا الموقع قد فتحنا عدة نوافذ لنرى من خلالها الواقع الطبي الذي نؤمله قائما على مبادىء شرعية وآداب إسلامية تهذب صورته وتنقيه من الشوائب المفسدة وتسير بعجلة الإصلاح والتصحيح فيه ، وهذه النوافذ هي :

أولا : الفتاوى : من العلماء الربانيين الذين هم نور العالم وسراجه ، حتى يميز الصواب من الخطأ على أساس متين من نصوص القران والسنة فيهتدي من يريد الهداية عن بينة ويضل من أغواه الله عن بينة ، ولا ريب أن كل مسلم منقاد إنما يحتكم في أفعاله وأقواله إلى نور الوحي بفهم العلماء الربانيين ، وقد قال الله تعالى 🙁فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ) النحل43. ونؤمل أن يجد الباحث في هذا الموقع كل ما يحتاج إليه من الفتاوى النافعة والتي وضحت وفندت كثيرا من المخالفات في المجال الصحي امتدادا من حكم تعليق التمائم عند المرضى مرورا بأحكام كشف الرجل على المرأة وبالعكس إلى فتاوى في أخطاء تفشت في هذا المجال في المستشفيات والمؤتمرات .

ثانيا : البحوث : فغير خاف على كل عاقل ما للدراسات ولغة الأرقام من أثر في كل نقد هادف وتحليل بناء يراد به الصلاح والإصلاح ، بل إن البحوث و الدراسات عدة لكل محتسب في أي مجال حتى يضبط دعوته ويؤكد كلامه ويؤثر على الآخرين ويبني من خلالها خطوات الإصلاح في مجاله ومجتمعه .

ثالثا : المقالات : والتي يطل من خلالها كل ذي فكر زخار وقلم مدرار سواء من العاملين في المجال الصحي أو غيرهم يضعون من خلال مقالاتهم قناديل تضيء طريق الاحتساب والإصلاح في هذا المجال .

رابعا : أفكار ومشاريع احتسابية : حتى تكون زادا وبضاعة لمن يريد اصلاح الخلل في هذا المجال والاحتساب عليه ، وأيضا بديلا شرعيا لبعض الممارسات الموجودة ، وحتى تتلاقح الأفكار بين المهتمين فيجدون في هذه النافذة مساحة يمدون فيها تجاربهم ويضعون عليها اقتراحاتهم ومشاريعهم في الاحتساب الطبي فتتلاقح الأفكار ويستفيد كل محتسب من أخيه.

خامسا : الأخطاء والمنكرات : وهذه النافذة ليست مقصودة لذاتها وإنما مقصودة لغيرها حتى توضع النقاط على الحروف ، وتوضح من خلالها الممارسات الخاطئة ويسلط الضوء على المنكرات الموجودة في هذا المجال بحثا لتمييزها ونقدها النقد الهادىء المتوازن ووصولا إلى إيجاد الحلول لها ، ولذلك سنعمل جاهدين إلى ربط كل خطأ أو منكر مذكور بما يأتي عليه ويجليه سواء من الفتاوى أو المقالات الموجودة .

خامسا : الأخبار : محاولة لمحاكاة الواقع والإرتباط به ومحافظة على حركية الموقع مع تعهدنا ألا نورد من الأخبار إلا ما له مسيس بواقع الاحتساب في المجال الطبي مع الحرص والحيطة في المصداقية والدقة.

وإننا من هذا المنبر لندعو كل المهتمين وبخاصة العاملين في المجال الطبي سواء من أطباء أو ممرضين أو فنيين أو إداريين أو موظفين في مكاتب التوعية الدينية في المستشفيات أو غيرها من المرافق الصحية، وايضا سواء في ذلك الرجال والنساء ندعوهم أولا إلى الإحتساب في هذا المجال ومحاولة الإصلاح فيه خاصة أنهم يقضون ما لا يقل عن ثلث يومهم فيه ، ثم ندعوهم جميعا إلى المشاركة الفاعلة والإيجابية في هذا الموقع سواء في تصفحه أو الإستفادة منه أو ارشاد الغير إليه أو التفاعل معه وإرسال المشاركات المفيدة إليه . جعلنا الله من المتعاونين على الخير الدالين عليه وجعل هذا الموقع دلالة خير ونبراس هداية يهدي إلى الخير ويدعو إليه ويبين الشر ويحذر منه . وصلى الله وسلم على بينا محمد وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهديه وسار على طريقته إلى يوم الدين . والحمدلله رب العالمين .

                                                   إدارة الموقع

اتصل بنا

نسعد بتلقي ملاحظاتكم

2 + 10 =