محاضرة نحو واقع طبي افضل

محاضرة بعنوان نحو واقع طبي أفضل للدكتور طارق بن صالح الفواز

ندوة الشيخ ابن عقيل رحمه الله

 

شاهد المحاضرة
مقدمة الموقع

إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا ، من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له ، وأشهد ألا إله إلا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله ، صلى الله عليه وسلم تسليما كثيرا .. أما بعد :

قال الله تعالى ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ) . وقال تعالى : (يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً ۚ وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ ۚ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا) .  ثم أما بعد :

فيا أيها الكرام وكل من يطلع على هذا الموقع المبارك إن شاء الله ، فريضة الإحتساب والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر فريضة ربانية جليلة ووظيفة من وظائف هذا الدين عظيمة،يقول الإمام ابن العربي المالكي رحمه الله :”الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر أصل في الدين،وعمدة من عمد المسلمين وخلافة رب العالمين، والمقصود الأكبر من بعث النبيين، وهو فرض على جميع الناس مثنى وفرادى بشرط القدرة عليه” (فيض القدير 5/522) ، ويجلي هذا المعنى ويؤكده أيضا الإمام الغزالي رحمه الله حيث يقول : ” الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر هو القطب الأعظم في الدين وهو النهج الذي ابتعث الله له النبيين أجمعين ولو طوي بساطه وأهمل علمه وعمله لتعطلت النبوة واضمحلت الديانة وفشت الضلالة وشاعت الجهالة واستشرى الفساد وخربت البلاد وهلك العباد ولم يشعروا بالهلاك إلا يوم التناد”  (احياء علوم الدين 2/306)، وأعظم من ذلك وأصدق قيلا قول ربنا الكريم في كتابه الحكيم : ( وَلْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ ۚ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ) آل عمران 104. وهذه الأمة المأمور بها في هذه الآية قد تكون جماعة في بلد أو مجموعة في دائرة أو جامعة أو أناس في مجال معين يقومون بهذه الفريضة العظيمة ويؤدون فرض الكفاية فيه .  إقرأ المزيد ..

العيادة الدعوية

لها أهداف كثيرة منها دعوة غير المسلمين للإسلام بيسر، نشر الوعي الشرعي والأخلاقي وقمع الكثير من المنكرات.

القيادات الصحية

القيادات الصحية على نوعين .. النوع الأول: أناس كان لهم سابقة خير، النوع الثاني: أناس بعيدين عن الخير فيحتسب عليهم بطرق محددة.

أدوار مستقلة

في هذا تخفيف للمفسدة المترتبة على الإختلاط في المستشفيات ، فإذا وجد دور مستقل للنساء وآخر للرجال يمكن أن يكون خطوة لفصل طاقم التمريض أيضاً.

مرحباً بكم في موقع الاحتساب الطبي

نحو واقع طبي أفضل

الاحتساب الطبي

كلمات من القلب

لتواصلكم

نتشرف بتلقي كافة ملاحظاتكم لأن باب النقاش دائماً مفتوح

اتصل بنا

نسعد بتلقي ملاحظاتكم

9 + 15 =